الصفحة الأولى شؤون فلسطينية

الديمقراطية تدين تهديدات ليفني لعباس وتعتبر مطالبها وقاحة سياسية

نشر بتاريخ : يناير 26, 2014 الساعة : 2:18 م بواسطة   ·   | لا يوجد تعليقات
Print Friendly
656565

الاهالي – أدانت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين على لسان عضو لجنتها المركزية محمود خلف تهديدات رئيسة طاقم المفاوضات تسيبي ليفني للرئيس محمود عباس.وطالب خلف الرئيس عباس والوفد الفلسطيني المفاوض بالانسحاب من المفاوضات العقيمة التي تستغلها حكومة نتنياهو لفرض أمر واقع جديد على الأرض من خلال الاستيطان في الضفة الغربية وتهويد القدس ونهب مزيد من الأراضي لصالح المستوطنات.

ودعا القيادي في الجبهة الديمقراطية القيادة الفلسطينية إلى إعلان الرفض الصريح لخطة كيري واتفاق الإطار ولأي تمديد للمفاوضات. محذراً من مخاطر اتفاق الإطار كونه يتناقض مع حقوق شعبنا الفلسطيني وثوابته ويمثل غطاءاً لتسريع الاستيطان في الضفة والقدس.

كما أعتبر خلف أن مطالبة ليفني للرئيس عباس الاعتراف بما يسمى يهودية الدولة هو وقاحة سياسية واستعلاء مقيت وغطرسة القوة التي تريد شطب حقوق شعبنا بأيدينا وأهمها حق عودة اللاجئين.

ودعا خلف السلطة الفلسطينية إلى الانسحاب الفوري من  المفاوضات تحت “سقف تفاهمات كيري” والانتقال إلى استراتيجية بديلة أهمها الذهاب إلى الأمم المتحدة والدخول الفلسطيني في كامل مؤسساتها لعزل السياسة الاستعمارية الإسرائيلية دولياً، وتحت طائلة العقوبات كما فعلت مع حكومة الاحتلال والأبارتهيد في جنوب إفريقيا.

تعليقات (0)




*
WordPress Themes
Premium WordPress Themes